Jibra’īl abstaining from going beyond Sidratul Muntahā

Jibra’īl abstaining from going beyond Sidratul Muntahā
Questions & Answers

Jibra’īl abstaining from going beyond Sidratul Muntahā

  • 0 Comments
  • masjidmuhammad
  • Feb 14, 2021

Question :

It is popular among certain lecturers to say that Jibra’īl ‛alayhis salām accompanied Rasūlullāh sallallāhu ‛alayhi wa sallam on the night of Mi‛rāj up to Sidratul Muntahā and could not go beyond. He said to Rasūlullāh sallallāhu ‛alayhi wa sallam: “If I were to take one step beyond, my wings will get burnt.” While describing the Mi‛rāj, Hadrat Sa‛dī rahimahullāh writes in Būstān:
If I were to fly up even equal to a hair’s breadth, the light of divine manifestation will burn my wings.
Is this correct or is it merely a story related by orators?

Answer:

The Ahādīth collections which contain details on the incident of Mi‛rāj do not make any mention of Jibra’īl ‛alayhis salām moving back from Sidratul Muntahā and Rasūlullāh sallallāhu ‛alayhi wa sallam proceeding forward. Furthermore, we do not find in the Hadīth books any mention of Rasūlullāh sallallāhu ‛alayhi wa sallam going beyond Sidratul Muntahā. Thus, Sidratul Muntahā is the final point of the Mi‛rāj as we had explained previously. The narration of Bukhārī Sharīf states:

ثم انطلق بى حتى انتهى بى إلَ سدرة المنتهى1

[Rasūlullāh sallallāhu ‛alayhi wa sallam said]: I was finally taken to Sidratul Muntahā.
Some biographies do make mention of this incident, but the authenticity of the transmission is not known. As-Sīrah al-Halabīyyah contains the following:

ويروی أن جبرئيل لما وصل إلَ مقامہ وہو سدرة المنتہ ی فوق السماء السابعة قال لہا ہا
أنت وربک، ھذا مقامي لا اتع ي داہ فزج بي فی النور

وفي تاريخ الشيخ العيني شارح البخاري عن مقاتل بن حيان قال: انطلق بي جبرئيل حتى
انتہ ی إلَ الحجاب الأكبر عند سدرة المنتہ ی، قال جبرئيل: تقدم يا محمد قال: فتقدمت
حتى انتہيت إلَ سرير من ذہب عليہ فراش من حريرالجنة فنادی جبرئيل من خلفي يا
محمد ان الله يثني عليک فاسمع وأطع ولا يہولنک کلامہ فبدأت بالثناء على الله عز وجل.
الحديث أی وفی ذلک النور المستوی الذي يسمع فيہ صريف الأقلام ثم العرش والرفرف
والرؤية وسماع الخطاب، وفي رواية أنہ لما وقف جبرئيل قال لہا في مثل ھذا المقام يترک
الخليل خليلہ، قال: إن تجاوزت احترقت بالنار2

A few commentators of the Qur’ān and biographers also make mention of Rasūlullāh sallallāhu ‛alayhi wa sallam moving forward and Jibra’īl ‛alayhis salām staying back, but most of them quote this incident without any chain of transmission, and those who do quote one, it is fabricated. The gist of it was mentioned previously. These incidents therefore fall under the category of fabrications and do not reach any level of authenticity.
Khatīb Baghdādī rahimahullāh quotes a narration in his Tārīkh Baghdād with his chain of transmission, and then says that it is an unknown transmission. Most of its narrators are reliable but Ibrāhīm ibn ‛Īsā al-Qantarī is unknown. Hāfiz Dhahabī rahimahullāh said that al-Qantarī is the cause of putting this transmission into disrepute.

روى الخطيب في “التاريخ” ) 2364 ( بسنده عن أبي هريرة رضي الله عنه أنه سمع النبي صلى
الله عليه وسلم يقول لما أسري بي إلَ السماء انتهى بي جبريل إلَ سدرة المنتهى فغمسني في
النور غمسة ثم تنحى فقلت حبيبي جبريل أحوج ما كنت إليك تدعني وتتنحى قال يا محمد

إنك في موقف لا يكون نبي مرسل ولا ملك مقرب يقف ها هنا أنت من الله أدنى من
ألقاب إلَ القوس…الخ. قال الخطيب: هذا حديث منكر ورجال إسناده كلهم معروفون
.بالثقة إلا إبراهيم بن عيسی القنطري فإنه مجهول

:قال الذهبي في المیزان في ترجمة إبراهيم بن عيسی القنطري ( 1 \ 51 \ 163)  قال الخطيب

مجهول، قلت: وخبره باطل، فروى عن ابن الحواري، حدثنا الوليد، حدثنا الليث بن سعد
عن الزهري، عن الأعرج، عن أبي هريرة مرفوعا…وذكر الحديث، فآفته القنطري

‛Allāmah ‛Abdullāh ibn as-Siddīq al-Ghimārī writes:

ومن الغلو المذموم أيضا: زعمهم أن النبي صلى الله عليه وسلم لما بلغ سدرة المنتهى تأخر
جبريل، وقال: لو تقدمت خطوة لاحترقت، وهذا كذب قبيح

والواقع أن جبريل لم يفارق النبي صلى الله عليه وسلم تلك الليلة لحظة واحدة كان معه في
سدرة المنتهى وفي غيرها…وقال رسول الله صلى الله عليه وسلم: رأيت جبريل على سدرة
المنتهى، وله ستمائة جناح .3

Another detestable excess is their claim that when Rasūlullāh sallallāhu ‛alayhi wa sallam reached Sidratul Muntahā, Jibrīl ‛alayhis salām stepped back and said: If I were to take a single step, I will burn.” This is a repugnant lie. The fact of the matter is that Jibrīl did not leave Rasūlullāh sallallāhu ‛alayhi wa sallam on that night for a single moment. He was with him at Sidratul Muntahā and at the other places…Rasūlullāh sallallāhu ‛alayhi wa sallam said: I saw Jibrīl at Sidratul Muntahā. He had 600 wings.
Allāh ta‛ālā knows best.

Reference:

FATĀWĀ DĀR AL-‛ULŪM ZAKARĪYYĀ

(VOLUME ONE)

(page no 41.)

بخاري شريف: 1 \ 51 ، كتاب الصلاة، ط: فيصل، ومسلم: 1 \ 93 ، باب الإسراء1

السيرة الحلبية: ۱ / ۴۰۲ ، باب ذكر الاسراء والمعراج، ط: بيروت.2

التبصرة على قصيدة البردة، ص 72 ، المندرجة في آخر الرسالة “البوصيري مادح الرسول الأعظم، للشيخ عبد
العال الحماصي، مكتبة الهداية.3

Leave your thought here

Your email address will not be published.